منتدى النهضة للموسيقى

هلا بك و غلا
مرحبا بك الف و مليون
ويسلم راس من دلك علينا
وان شاء الله تستفيد وتفيد..
وتبدعنا بقلمك المنتظر
وكلنا في انتظار مشاركاتك…
اطيب التحيات وارقها…
منتدى النهضة للموسيقى

هاد المنتدى محتاج إلى مشرفين


سلسلة في ظلال القران:سورة البقرة ـ و 4 ـ د 02ـ فريقا اليهود: جاهل ومحرف

شاطر
avatar
ahmedisuzu

عدد المساهمات : 64
تاريخ التسجيل : 06/08/2014
الموقع : منتدى النهضة للموشيقى
العمر : 37

صــاحب ألمنتدى
إدارات المنتدى: المدير العام

سلسلة في ظلال القران:سورة البقرة ـ و 4 ـ د 02ـ فريقا اليهود: جاهل ومحرف

مُساهمة من طرف ahmedisuzu في الجمعة أغسطس 15, 2014 12:46 am

[وحدهم المشرفون لديهم صلاحيات معاينة هذه الصورة]


[وحدهم المشرفون لديهم صلاحيات معاينة هذه الصورة]



الحمد لله الذي خلّص قلوب عباده المتقين من ظُلْم الشهوات ، وأخلص عقولهم عن ظُلَم الشبهات
أحمده حمد من رأى آيات قدرته الباهرة ، وبراهين عظمته القاهرة ، وأشكره شكر من اعترف بمجده وكماله
واغترف من بحر جوده وأفضاله وأشهد أن لا إله إلا الله فاطر الأرض والسماوات ، شهادة تقود قائلها إلى الجنات
وأشهد أن سيدنا محمدا عبده ورسوله ، وحبيبه وخليله ، والمبعوث إلى كافة البريات ، بالآيات المعجزات
والمنعوت بأشرف الخلال الزاكيات صلى الله عليه وعلى آله الأئمة الهداة ، وأصحابه الفضلاء الثقات
وعلى أتباعهم بإحسان ، وسلم كثيرا
أما بعد :
فإن اصدق الحديث كتاب الله ، وأحسن الهدي هدي محمد صلى الله عليه وسلم ، وشر الأمور محدثاتها،
وكل محدثة بدعة ، وكل بدعة ضلالة ، وكل ضلالة في النار
ــــ أعاذنا الله وإياكم من النار ــــ


السورة :البقرة
الوحدة: الرابعة
الدرس :الثاني
الايات :   78 - 79
كتاب :فــي ظـــلال القـــران
للشيخ:سيد قـــطب

فريقا اليهود: جاهل ومحرف
ثم يستطرد يقص على المسلمين من أحوال بني إسرائيل: إنهم فريقان . فريق أمي جاهل , لا يدري شيئا من كتابهم الذي نزل عليهم , ولا يعرف منه إلا أوهاما وظنونا , وإلا أماني في النجاة من العذاب , بما أنهم شعب الله المختار , المغفور له كل ما يعمل وما يرتكب من آثام ! وفريق يستغل هذا الجهل وهذه الأمية فيزور على كتاب الله , ويحرف الكلم عن مواضعه بالتأويلات المغرضة , ويكتم منه ما يشاء , ويبدي منه ما يشاء ويكتب كلاما من عند نفسه يذيعه في الناس باسم أنه من كتاب الله . . كل هذا ليربح ويكسب , ويحتفظ بالرياسة والقيادة:
(ومنهم أميون لا يعلمون الكتاب إلا أماني وإن هم إلا يظنون , فويل للذين يكتبون الكتاب بأيديهم , ثم يقولون: هذا من عند الله , ليشتروا به ثمنا قليلا . فويل لهم مما كتبت أيديهم , وويل لهم مما يكسبون). .
فكيف ينتظر من أمثال هؤلاء وهؤلاء أن يستجيبوا للحق , وأن يستقيموا على الهدى , وأن يتحرجوا من تحريف ما يقف في طريقهم من نصوص كتابهم نفسه ? إن هؤلاء لا مطمع في أن يؤمنوا للمسلمين . وإنما هو الويل والهلاك ينتظرهم . الويل والهلاك لهم مما كتبت أيديهم من تزوير على الله ; والويل والهلاك لهم مما يكسبون بهذا التزوير والاختلاق !

    الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين يونيو 25, 2018 10:52 pm